أجهزة محمولة

هل ستصبح Huawei أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في العالم؟

تراجعت مبيعات الهواتف الذكية العالمية في الربع الثاني بسبب جائحة كوفيد 19، ويبدو أن سامسونج هي الأكثر تضررًا، ونتيجة لذلك، من المرجح أن تتفوق هواوي على سامسونج لتصبح أفضل مُصنّع للهواتف الذكية في الربع الثاني من 2020.

وفقًا للتقارير، من المتوقع أن تنخفض مبيعات الهواتف الذكية من سامسونج بنسبة 30٪، ومن الناحية الأخرى، من المفترض أن تنخفض أيضا مبيعات Huawei ولكن بشكل أقل تضررا، لذلك، من المرجح أن تتفوق Huawei على Samsung لتصبح أكبر شركة للهواتف الذكية في العالم في الربع الثاني من عام 2020.

سابقًا، كانت Huawei قد قادت السوق العالمية للهواتف الذكية بشكل غير متوقع في أبريل ومايو، وعلى الأرجح، ستواصل Huawei قيادة الربع بأكمله، هذه بالتأكيد نتيجة مثيرة للإعجاب، لأن الشركة الصينية قد تعرّضت سابقا للحظر من قبل الولايات المتحدة والعديد من البلدان.

جهود الشعب الصيني

لكن، لكي تستمر في نجاحها، يجب على Huawei بالتأكيد أن تشكر السوق المحلية، فبعد إدراجها في القائمة السوداء من قبل الحكومة الأمريكية، تلقت Huawei بسرعة دعم غير مسبوق من المواطنين الصينيين، فهذا البلد يمتلك سوق بحجم مليار شخص، فليس من المستغرب أن تواصل Huawei نمو المبيعات.

في الصين وحدها، تتمتع Huawei بحصة سوقية تزيد عن 60٪، بينما تمتلك Samsung حصة سوقية تقل عن 1٪.

في مايو الماضي، باعت Huawei ما مجموعه 81.97 مليون جهاز وشكلت 19.7٪ من حصة السوق العالمية، في حين أن سامسونغ احتلت المرتبة الثانية بنسبة 19.6٪.

لكن الأرقام هذه اختلفت عن أرقام إبريل التي تصدرت فيه هواوي أيضا بنسبة 21.4% من السوق، وكان لدى 19.1% فقط.

إن جهود Huawei لتجاوز Samsung لتصبح العلامة التجارية رقم 1 للهواتف الذكية في العالم جديرة بالثناء، ولكن يتبقى أن نرى ما إذا كان بإمكان Huawei الحفاظ على هذا المركز لفترة طويلة.

خطوات جريئة من هواوي

لتجنب الاعتماد على الأجهزة الأمريكية وتكنولوجيا البرمجيات، اتخذت Huawei مؤخرًا خطوات جريئة، مثل إطلاق نظام التشغيل الخاص بها Harmony OS لاستبدال Android أو شراء رقائق من الشركات المحلية أو من الشركات الكورية واليابانية.

ومع ذلك، لا يزال الحظ السيئ يتبع هواوي منذ بضعة أشهر فقط، فقد أضافت الولايات المتحدة عقوبات جديدة تستهدف Huawei، حيث يتطلب من الشركات التي تستخدم التكنولوجيا الأمريكية لإنتاج شرائح للحصول على إذن من الدولة قبل بيعها إلى Huawei.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق